‫الرئيسية‬ أخبار رئيسية خشية من هجمات إلكترونية إيرانية ضد الولايات المتحدة بعد عملية اغتيال قاسم سليماني

خشية من هجمات إلكترونية إيرانية ضد الولايات المتحدة بعد عملية اغتيال قاسم سليماني

ترجمة خاصّة – محمد مرتجى

بوسطن – حذّر خبراء أمنيون يوم الجمعة من أن الانتقام الإيراني لقتل الولايات المتحدة القائد العام قاسم سليماني، قد يشمل هجمات عبر الإنترنت.

يعد المتسللون المدعومون من قبل ايران بالفعل من بين أكثر المتسللين عدوانية في العالم ويمكنهم ضخ برامج ضارة تؤدي إلى اضطرابات كبيرة في القطاعين العام والخاص في الولايات المتحدة.

وتشمل الأهداف المحتملة منشآت التصنيع ومصانع النفط والغاز وأنظمة النقل.

ويحذّر أحد كبار مسؤولي الأمن السيبراني في الولايات المتحدة الشركات والوكالات الحكومية من توخي الحذر الشديد.

في عامي 2012 و 2013 ، بعد فرض العقوبات الأمريكية

نفذ المتسللّون الإيرانيون سلسلة من الهجمات التي أطاحت بالمواقع الإلكترونية للبنوك الأمريكية الكبرى بما في ذلك بنك أوف أمريكا وبورصة نيويورك و NASDAQ.

بعد ذلك بعامين ، قاموا بمسح الخوادم في كازينو ساندز في لاس فيجاس ، وفندق يشل.

وتراجعت الهجمات المدمرة على أهداف أمريكية عندما توصلت طهران إلى اتفاق نووي مع إدارة أوباما في عام 2015.

ويغيّر قتل قائد قوة القدس الجنرال قاسم سليماني في وقت مبكر من يوم الجمعة – بعد فترة طويلة من الغاء ترامب الصفقة النووية – المعادلة تمامًا.

وقال جون هولتكويست ، مدير تحليل الاستخبارات في شركة فاير آي للأمن السيبراني: “إن ما يهمنا هو أن الأمور ستعود إلى ما كانت عليه قبل الاتفاق”.

رابط قصير: https://wp.me/pbwUzJ-2LB

اترك رد