الثلاثاء, سبتمبر 29
Shadow

مدخّن السجائر الالكترونية بجانب السجائر العادية معرّض للإصابة بسكتة دماغية بشكل مضاعف

  • بحث جديد يشير إلى أنّ تدخين السجائر الالكترونية قد لا يكون وسيلة آمنة للإقلاع عن التدخين
  • قاد الباحثون في جامعة جورج ماسون في فرجينيا الدراسة
  • قاموا بتحليل البيانات بشأن استخدام السجائر العادية والتبخير الالكتروني من 160,000 مشارك

ترجمة خاصّة – محمد مرتجى

حذّرت دراسة من أنّ مدخني السجائر الالكترونية، الذين يدخنون السجائر العادية أيضا، هم أكثر عرضة للإصابة بالسكتة الدماغية ممن يدخّنون السجائر العادية فقط.

حلّل العلماء بيانات حول استخدام السجائر والسجائر الإلكترونية من 160,000 شخص في الولايات المتحدة تتراوح أعمارهم بين 18 و 44 عامًا.

وبحسب البحث فإن المتطوّعين الذين يدخّنون السجائر العادية، والأبخرة الالكترونية، كانوا أكثر عرضة للإصابة بالجلطة الدماغية.

لكن النتائج نفسها كشفت أيضًا أن البالغين الذين يستخدمون السجائر الإلكترونية فقط ولم يدخنوا السجائر العادية أبدًا لم يتعرضوا لخطر متزايد.

وتشير النتائج إلى أنّ التدخين الالكتروني، ليس وسيلة آمنة للتخلّي عن التبغ ، ويمكن أن تضر الأوعية الدموية والدماغ والقلب.

وتأتي هذه الدراسة وسط “تفشي” الأمراض المرتبطة بالأبخرة في الولايات المتحدة ، مع تسجيل حالات في كل ولاية، مات العشرات من المرضى.

وحذّر الخبراء من أن هناك حاجة إلى مزيد من التجارب لسلامة التدخين الالكتروني، مع أدلة متزايدة بأن هذه الأدوات قد تكون خطيرة.

من المعروف بالفعل أنّ تدخين السجائر وحده هو أحد عوامل الخطر الرئيسية للسكتة الدماغية لأن هذه العادة القاتلة تزيد من كثافة الدم.

ولا يزال البحث في الكيفية التي قد يؤدي بها التدخين الالكتروني إلى السكتة الدماغية في أوله، ومع ذلك ، فقد كشفت العديد من التجارب روابط وثيقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.