‫الرئيسية‬ أخبار رئيسية زيادة الوزن أو السمنة تزيد من خطر الإصابة بالسرطان بنسبة 12٪

زيادة الوزن أو السمنة تزيد من خطر الإصابة بالسرطان بنسبة 12٪

  • درس الباحثون حالات الإصابة بالسرطان في الدنمارك بين عامي 1977 و 2016
  • كان هناك 20706 سرطانا بين 313321 شخصًا مصابين، يعانون من زيادة الوزن
  • كان هذا صحيحًا بالنسبة للسرطانات المرتبطة بالسمنة ، مثل سرطان الكلى ، وأيضًا تلك غير المرتبطة بالسمنة، كسرطان الدم .

كشفت دراسة جديدة أن زيادة الوزن أو السمنة تزيد من خطر الإصابة بسرطان شائع.

وجد الباحثون في مستشفى جامعة آرهوس في الدنمارك أن مخاطر الإصابة بالسرطان ترتفع بنسبة 12٪ بزيادة الوزن بشكل خطير.

وهذا يشمل سرطان الثدي وسرطان الكلى وسرطان المرارة وسرطان الدم وسرطان المخ والأورام اللمفاوية.

ويقول الفريق إن ارتفاع معدلات السمنة والسمنة المفرطة سيزيد من معدلات الإصابة بالسرطان بجميع أنواعه.

بالنسبة للدراسة ، التي نشرت في مجلة الطب الباطني ، نظر الفريق في بيانات السرطان في الدنمارك على مدار 40 عامًا ، من 1977 إلى 2016.

وجد الباحثون 20706 سرطانا من بين 313321 من البالغين الذين تم تشخيصهم سريريا على أنهم يعانون من زيادة الوزن أو السمنة.

وبالمقارنة ، تم تشخيص 18،480 سرطانا بين عامة السكان الدنماركيين خلال نفس الفترة الزمنية.

وهذا يعني أنّ زيادة الوزن عن المتوسط ​​تزيد من خطر الإصابة بجميع أنواع السرطان بنسبة 12 في المائة.

وكان الخطر المتزايد هو نفسه بالنسبة للسرطانات التي تم تحديدها سابقًا على أنها مرتبطة بالسمنة ، مثل سرطان الكلى وسرطان البنكرياس ، وسرطان الدم والعصبية.

إذن لماذا ترتبط السمنة بزيادة خطر الإصابة بالسرطان؟

لقد وجد العلماء أنّ السمنة ترتبط بارتفاع سريع في عدد الخلايا وكذلك إفراز مستويات عالية من البروتينات والهرمونات المؤيدة للالتهابات مثل الاستروجين – وكلها مرتبطة بالسرطان.

وكتب الباحثون في الدراسة “بالنظر إلى وباء السمنة المتزايد ، ساهمت نتائجنا في الحصول على بيانات حديثة تمس الحاجة إليها بشأن العبء الكلي للسرطان بين المرضى الذين يعانون من زيادة الوزن والسمنة”.

رابط قصير: https://wp.me/pbwUzJ-2Om

اترك رد