الأحد, أكتوبر 25

آخر تطورات سرقة الاتصالات.. اسرائيل لن تسمح بدخول أيّ معدات “حتى تعيد حم! س المسروقات”

خاص مترو نيوز فلسطين

أكّد منسّق جيش الاحتلال، أنّه شركة الاتصالات في غزة ستواجه صعوبات في توفير الخدمات المطلوبة لسكان غزة

وأوضح المنسّق أنّه لن يتم إدخال أيّ معدات “اتصالات” إلى غزة، حتى يتم إعادة كافة المعدات المسروقة.

وقال المنسّق على صفحته على فيسبوك: “في ليلة 30.01 استولى العشرات من نشطاء حماس في غزة على مستودع معدات تابع لشركة الاتصالات الفلسطينية” على حد وصفه

وأضاف : “قاموا بسرقة معدات كثيرة تقدر قيمتها بـ 15 مليون شيكل. ونتيجة لذلك، ستواجه الشركة من الآن فصاعدًا صعوبات جمة لتوفير الخدمات المطلوبة منها لسكان غزة”، على حد تعبيره

واستنكرت شركة الاتصالات الفلسطينية، 4 فبراير، عملية السطو التي تعرض لها المستودع الرئيسي للشركة في  غزة

وأشارت الشركة أنّ العملية أسفرت عن سرقة محتويات المستودع، والتي تقدر بنحو 15 مليون شيكل

وبيّنت أنّ الأمر قد يحول دون تقديم الخدمة لشريحة واسعة من أبناء شعبنا في المحافظات الجنوبية.

وأفادت أن الذين أقدموا على سرقة جميع الكوابل النحاسية والألياف الضوئية والخزائن والمقاسم الطرفية، لم يكترثوا إلى أنّ فقدانها، سيؤدي إلى توقف الشركة عن تركيب خطوط جديدة

وأنّه سيؤدّي أيضًا إلى توقف عمليات صيانة الأعطال التي تتعرض لها الشبكة، وانقطاع الخدمات عن المواطنين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.