الثلاثاء, سبتمبر 29

رسالة عتاب للدكتور اشتية بشأن التقاعد المالي وحصة غزة

رسالة عتاب للدكتور اشتية بقلم د. فهمي شراب*

نكتب هذه الرسالة العتابية لثقتنا الكبيرة بسرعة وصولها للدكتور محمد اشتية وثقتنا بأنه أهل للتعامل معها بإيجابية وتفهم كبيرين، فنحن في غزة لا تزال كثير من الآمال معلقة على أسوار حكومتكم العالية و التي مضى 6 اشهر على تشكيلها، ونلخص ما ينتظره منكم شعبكم في غزة في النقاط التالية:

1- إلغاء التقاعد المالي فوراً، وهو أصلاً قرار باطل وغير قانوني
2- ترسيخ شعور الأمان الوظيفي لدى موظفي السلطة وهذا حق حفظته كل القوانين والأعراف، وذلك من خلال الخطوات التالية:
أ‌. المساعدة في دفع الرسوم الدراسية لابناء الموظفين في الجامعات الفلسطينية محافظات غزة ( من مستحقاتهم المتراكة في وزارة مالية رام الله). أسوة بما قامت به إدارة غزة. والدكتور محمد اشتية لديه علاقات وثيقة بالمؤسسات البنكية والمالية والتعليمية.
ب‌. المساهمة بتأجيل الأقساط المستحقة على الموظفين لدى البنوك ومؤسسات القراض لمدة 6 اشهر بدون فوائد.

3- نحن في غزة درة تاج المقاومة ورأس حربتها والخط الدفاعي عن كل الشعب الفلسطيني، وشعبها الصابر المحتسب الصامد بوجه الحصار والذي لم تجبره 3 حروب على الاستسلام والتخلي عن صولجان الكرامة والعزة، نعترض على اللهجة غير اللائقة التي توصفنا وكأننا رعاع أو مجرد كمشة أيتام تتوسل على موائد اللئام! ونعبر عن رفضنا لتصريحكم الأخير بارسالكم وفد حكومي مقلص ليس لديه أي صلاحيات وليس لديه ما يقدمه لأهلنا في القطاع.

4- نحن محرومون من حصتنا من أموال المقاصة والمساعات التي تأتي باسم غزة وكل الشعب الفلسطيني، وانتم تخاطبون العالم بإسمنا، وتأخذون حصتنا وحقوقنا،، ومطلوب عدالة جغرافية ومناطقية.

5- ساءتنا تصريحاتكم الأخيرة والمتأخرة في سياقها الزمني حيث تعدون غزة بحزمة مساعدات لا تسمن ولا تغني من جوع، وكأننا دولة شقيقة! فالأصل دوام العلاقة بين غزة والضفة ووجود وفد وزاري كبير يتابع دوما عن قرب.
وللحديث بقية،،

*كاتب وإعلامي فلسطيني-