الأحد, نوفمبر 22مترو نيوز فلسطين - الصفحة الأولى
Shadow

وفاة القيادي الدكتور صائب عريقات

وفاة القيادي الدكتور صائب عريقات

أعلن أسامة القواسمي، الناطق باسم حركة فتح، عضو مجلسها الثوري، بوفاة الدكتور صائب عريقات،

أمين سير اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية.

وقال القواسمي: “توفي الدكتور صائب عريقات، رحمة الله عليه، وبعد قليل سيصدر الرئيس محمود عباس بيان نعي”.

وكان عريقات، قد أصيب بفيروس (كورونا) المستجد، مما سبب في تدهور حالته الصحية،

ونقل على أثرها الى مستشفى (هداسا عين كارم)؛ لتلقي العلاج، ولكن تم الاعلان عن وفاته قبل قليل. 

وفاة القيادي الدكتور صائب عريقات
وفاة القيادي الدكتور صائب عريقات

من هو صائب عريقات؟

صائب محمد صالح عريقات (وُلد في 28 أبريل 1955 في أبو ديس – )

سياسي فلسطيني يُعرف بكبير المفاوضين الفلسطينيين منذ عام 1996 لمشاركته في المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية،

شغل أخيرًا منصب أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية.

حياته الشخصية

وُلد يوم 28 أبريل 1955 في بلدة أبو ديس بمحافظة القدس عندما كانت تحت الإدارة الأردنية،

والدكتور صائب عريقات السادس من بين سبعة إخوة وأخوات، أقام والده فترة طويلة في الولايات المتحدة بوصفه رجل أعمال.

سافر في سن السابعة عشرة إلى سان فرانسيسكو بالولايات المتحدة،

ثم حصل على الشهادة الجامعية من جامعة سان فرانسيسكو الأمريكية وجامعة برادفورد البريطانية التي حصل منها على درجة الدكتوراه في دراسات السلام.

وبعد نيله درجة الدكتوراه حصل على الجنسية الأميركية،

ثم عمل محاضراً للعلوم السياسية في جامعة النجاح الوطنية في نابلس كبرى الجامعات الفلسطينية وأعرقها.

كما عمل صحفياً في جريدة القدس الفلسطينية لمدة 12 عاماً.

عريقات أول وزير للحكم المحلي في أول حكومة تشكلها السلطة الوطنية الفلسطينية بقيادة الرئيس ياسر عرفات. 

كان عريقات نائباً لرئيس الوفد الفلسطيني إلى مؤتمر مدريد عام 1991 وما تلاه من مباحثات في واشنطن خلال عامي 1992 و1993،

وعُيِّن رئيساً للوفد الفلسطيني المفاوض عام 1994.

وفي 1995 أضحى كبير المفاوضين الفلسطينيين،

وانتخب للمجلس التشريعي الفلسطيني ممثلاً عن أريحا عام 1996.

كان أحد الموالين المقربين من ياسر عرفات إبان اجتماعات كامب ديفيد عام 2000 والمفاوضات التي أعقبتها في طابا عام 2001.

واحتفظ بمقعده في المجلس التشريعي بالانتخابات البرلمانية في 2006 التي كسبتها حركة حماس، ولم تستطع الحركة منافسته في أريحا.

وفي عام 2009 انتخب عضواً باللجنة المركزية في حركة فتح، وهي أعلى هيئة قيادية في الحركة،

ثم اختير بالتوافق في نهاية 2009 عضواً للجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية.

في 9 أكتوبر 2020، أُعلن عن إصابته بمرض فيروس كورونا 2019،

وفي 18 أكتوبر 2020 نُقل إلى مستشفى هداسا عين كارم الإسرائيلي في القدس لتلقي العلاج.

خضع عريقات في عام 2017 لعملية زراعة رئة.

حياته السياسية

عريقات أول وزير للحكم المحلي في أول حكومة تشكلها السلطة الوطنية الفلسطينية بقيادة الرئيس ياسر عرفات.

كان عريقات نائباً لرئيس الوفد الفلسطيني إلى مؤتمر مدريد عام 1991 وما تلاه من مباحثات في واشنطن خلال عامي 1992 و1993،

وعُيِّن رئيساً للوفد الفلسطيني المفاوض عام 1994.

وفي 1995 أضحى عريقات كبير المفاوضين الفلسطينيين، وانتخب للمجلس التشريعي الفلسطيني ممثلاً عن أريحا عام 1996.

كان عريقات أحد الموالين المقربين من ياسر عرفات إبان اجتماعات كامب ديفيد عام 2000 والمفاوضات التي أعقبتها في طابا عام 2001.

واحتفظ الدكتور صائب عريقات بمقعده في المجلس التشريعي بالانتخابات البرلمانية في 2006 التي كسبتها حركة حماس،

ولم تستطع الحركة منافسته في أريحا. وفي عام 2009 انتخب عضواً باللجنة المركزية في حركة فتح،

وتعتبر أعلى هيئة قيادية في الحركة، ثم اختير بالتوافق في نهاية 2009 عضواً للجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية.

حياته الصحيّة

في 2012، تعرّض عريقات لنوبة قلبية وفي 2017، خضع لعملية زراعة رئة بعد معاناته من التليف الرئوي.

في 18 أكتوبر 2020، نُقل صائب عريقات من بيته في أريحا إلى مستشفى هداسا عين كارم الإسرائيلي بعد أن ساء وضعه الصحي إثر إصابته بڤيروس كورونا.

وأعلن عريقات في بداية أكتوبر أنه يعاني من “أعراض صعبة” جراء إصابته بالڤيروس بسبب ضعف حالته الصحية الناجمة عن “نقص مناعته نتيجة قيامه بعملية زراعة رئة”.

وآنذاك أعلنت أمانة سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير ودائرة شؤون المفاوضات عن اصابة أمين سر التنفيذية الدكتور صائب عريقات بفيروس كورونا،

واعلنت عن اعتذارها عن إلغاء جميع مواعيده إلى حين شفائه التام

الحياة مفاوضات

كتاب الحياة مفاوضات، كتاب أكاديمي من تأليف صائب عريقات،

خصصه بالأساس لطلبة الجامعات والمهتمين بمجال المفاوضات وسيكون ريعه لطلبة جامعة النجاح الوطنية التي صدر عنها،

منوهاً إلى أنه يتمنى أن يسد إصداره الجديد بعض الثغرات في مجال المفاوضات،

ووضع أدوات لتحليل الصراع ومجموعة تطبيقات لتطوير مهارات التفاوض والحل وتحديد دور صناع القرار في كيفية إدارة الصراع.

وقال عريقات في تصريح صحافي: إن الكتاب مقدمة لعلم المفاوضات ويخصص للمفاوضات كعلم بذاته واستغرق مدة ثلاث سنوات لكتابته.

يقول عريقات في كتابه: ‘إن الحروب تعددت أسبابها ولكن المصالح تبقى أساس أي صراع،

وأن الصراع سببه الشعور بأن مصالح الأمة في الحرية والأمن في خطر وأن الموارد مهددة..

وإذا كانت الصراعات حتمية فان المفاوضات حتمية’.

وخصص عريقات ريع الكتاب لمساعدة الطلبة المحتاجين في جامعة النجاح الفلسطينية في مدينه نابلس شمال الضفة الغربية

والتي عمل فيها أستاذا للعلوم السياسية منذ العام 1979 وحتى 1991،

ولا زال حتى الآن فيها ولكنه في إجازة بدون راتب نظرا لتفرغه للعمل التفاوضي مع إسرائيل.

الكتاب يشكل جهدا مميزا ويقدم إضافة إلى المعرفة في موضوع التفاوض ويخدم مجال العديد من التخصصات العملية ،

والكتاب يجب ان ينشر لانه أصيل وقد عرضت فيه الأفكار بطريقة جادة وأسلوب مشوق

وبرزت فيه الممارسات العلمية والانطباعات الشخصية للكاتب.

هذا الكتاب تجربة ريادية مفيدة وعميقة وتسد فراغا في المكتبة الدبلوماسية العربية

وانت تقرأ الكتاب تشعر ان الكاتب جمع بين الاصالة والمعاصرة وانه امتد عموديا في عمق التاريخ العربي والإسلامي

وانه توسع افقيا في الوقت الحاضر فكان بحق ناجحا إلى ابعد الحدود.

لم يعتمد الكاتب الا الاسلوب العلمي وقام بتحليل لوقائع موجودة أمامه، انها بحق تجربة كان لا بد من ان تدوّن.

التوازن بين النظري والعملي

الامر الصعب هو احداث التوازن بين النظري والعملي لكن الكاتب وبحدق بالغ جمع ونجح نجاحا كبيرا ليوصلنا إلى النتائج العلمية.

الدكتور صائب عريقات من الناحية النظرية والأكاديمية ومن دون غرور استطاع ان يقدم لنا جهدا فريدا

ومميزا في إضافة علمية جديدة فكان الالهام العلمي واضح ومميز وقد غطى الكاتب هذه الجوانب العملية ما يعطيه فائدة كبيرة.

ناحية عملية وأخرى نظرية

ويرمز الدكتور صائب عريقات إلى ناحية تثقيفية ، غير الناحية العملية

وهي القصص التي دونها والامثال والتجارب فمن هيجل في أوروبا مرورا بغيره وصولا إلى الأساتذة واينبيرغ وفيشر وميري.

ومن الامام علي كرم الله وجهه إلى عبد الملك بن مروان إلى الشافعي رضي الله عنه.

وقد عرض الكاتب الافكار باسلوب رائع وفي التبويب اجتهد بطريقة ظلم فيها نفسه.

لقد أبدع الكاتب في نوعية المراجع وفي طريقة عرضها في الدراسة

وبشكل عام فان الكاتب عرض مراجع في صلب الموضوع ومهنا اشيد به فهو لم يخرج عن الموضوع أبدا

ولم يخرج عن اطار الدراسة في الزمان والمكان وهذا توفيق علمي عند الكاتب وهي ناحية هامة لا يستهان بها

اذ انه لا يشتت اذهان القارئ ولا سيما أن القراء يستفيدون علميا من قرائتها.

وفي 9 أكتوبر 2020، أُعلن عن إصابته بمرض فيروس كورونا، وفي 18 أكتوبر 2020

نُقل إلى مستشفى هداسا عين كارم الإسرائيلي في القدس لتلقي العلاج، وكان خضع عريقات في عام 2017 لعملية زراعة رئة.

وفاة القيادي الدكتور صائب عريقات